الرئيسية / احتياجات المجتمع / المشاركات في بساط الريح المعرض رائد في فكرته وهو تسويق للتعريف بإنتاجنا
المشاركات في بساط الريح المعرض رائد في فكرته وهو تسويق للتعريف بإنتاجنا

المشاركات في بساط الريح المعرض رائد في فكرته وهو تسويق للتعريف بإنتاجنا

جدة : عوض المالكي :

وسط حضور ملفت لشخصيات اجتماعية نسائية بارزة وأعداد كبيرة من الزوار في معرض بساط الريح الذي افتتحته صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز حيث يواصل مسيرته المميزة في دورته الثامنة عشرة خدمة لأهداف المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية في المقام الأول ولفتح المجال أمام رواد الأعمال والحرفيين لتقديم منتجاتهم ومعروضاتهم أمام الحضور المتزايد سنويا من زوار المعرض كان لنا عدة لقاءات مع بعض المشاركات كالتالي :-

• المعرض رائع وعالمي لذلك اخترنا المشاركة فيه

من مدينة جدة قالت الأستاذة “الجوهرة قنديل” المشاركة في المعرض “بدراجة صغيرة” تحتوي بعض الأكلات الخفيفة والمتنوعة. أنا طالبة ادرس في لندن وأهوى الطبخ وقد شجعني أهلي وصديقاتي وبدأت تنفيذ هذه الفكرة مع معرض بساط الريح بدراجة صغيرة. وهذه الفكرة من إيطاليا وسأقوم بتطوريها مستقبلا فالناس أحبت الفكرة وشجعوني على الاستمرار فيها. وقالت كنت سابقا أشارك مع صديقاتي في عرض الملابس والأحذية في المعرض. وعن هدفها من المشاركة قالت:
هدفي تشجيع الفتيات بعمل كل شيء والمشاركة في المعرض بأفكار جديدة. فهذا المعرض هو أهم معرض في السعودية. وأضافت المؤسسة تساعد المرضى وبساط الريح يهدف الى خدمة المرضى وكان جدي أحد المرضى التي ساعدتهم المؤسسة في البيت بأدوات طبية وممرضات تقوم على رعايته وتمريضه. فجزاكم الله خير الجزاء. فأشكر بساط الريح والمؤسسة الخيرية وكل من ساهم بهذا المعرض الرائع.
وفي جناح الاسر المنتجة التقينا بالمشاركة “سلوى أحمد المولد” الحاصلة عل بكالوريوس تصميم ملابس ونسيج من جامعة الملك عبد العزيز بجدة فقالت عن مشاركتها: انه تم ترشيحها من قبل الأستاذ فيصل باطويل رئيس لجنة المسؤولية الاجتماعية ورئيس شركة الأسر المنتجة من غرفة جدة . وقد اشتركت في معرض بساط الريح لأنه معرض مميز وهو من أرقى المعارض في جدة وانا أهتم بشراشف الصلاة والسجاجيد وهذه المرة الأولى التي أشارك فيها. وأنا من أوائل الأسر المنتجة حيث توجهت بفكرتي للغرفة التجارية وكونت فريق عمل ووضعت خطة سنوية واستراتيجية لمدة 10 سنوات وتم ترشيحي لأمثل الأسر المنتجة في الخارجية الأمريكية وعرضت مشروعي ومشاريع أخواتي معي وبحثنا أمور الشركة والاستفادة من الخبرات. فالمعرض رائع جدا بتنظيمه ومشاركاته. وحول الهدف الآخر من المشاركة قالت: لتكوين اسمي وتثبيته من خلال المعرض وحول معرفتها بأهداف المؤسسة الخيرية قالت: المؤسسة تهتم بالمرضى وتقدم لهم المعونات والاحتياجات الطبية والثقافية والاجتماعية. وفي كلمتها الأخيرة قدمت شكرها لصاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله والجهة المنظمة واللجنة الإعلامية برئاسة الدكتورة جواهر العبد الله على الجهود الكبيرة التي تبذلها ليكون للمعرض صوت وصورة وشهرة وفقكم الله وسدد خطاكم .
أما المشاركة “غدير نصير” مصممة جرافيك قالت: اخترت المشاركة في المعرض لأنه معروف بعدد الزائرين الكثيف ولطلب الشهرة وتعريف الناس بنشاطنا وتوصلت للمعرض عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي والاصدقاء المقربين – وهذه هي مشاركتي الأولى في المعرض وهو معرض رائع من حيث عدد الزوار والمشاركين بنسبة عالية وأكدت أن الحضور والمشاركة بالمعرض كان لغرض الشهرة ومعرفة الناس بمنتجاتي والكسب المادي سبب اخر للمشاركة. وأضافت أنها تعلم أن هدف المؤسسة الخيرية الأساسي هو العمل الخيري ومساعدة طبقات المجتمع البسيطة لفتح مجال لكسب الرزق وخدمة المرضى الفقراء والمحتاجين ونقل كافة الأجهزة الى منازلهم وجعل غرفهم بمنازلهم كغرفة مجهزه بمستشفى. ثم قالت اشكر جميع العاملين والقائمين على المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية لمشاركتنا في معرض بساط الريح واتاحة الفرصة لنا بالمشاركة.

بينما قالت “نال – فانا”: اخترت المشاركة في معرض بساط الريح الثامن عشر لكثرة الزائرين للمعرض ولشهرة المشاركين كأسماء مشهورة ولشهرة المعرض عربيا. وتوصلت للمشاركة عن طريق السوشال ميديا. وبالنسبة لي تعتبر أول مشاركة واتمنى تقديم شيء مختلف للزوار والمعرض وأضافت إن هدفي من المشاركة ينصب في معرفة الناس والزوار وطلب الشهرة من التواجد في هذا المكان المشهور عربيا ووجود المكاسب المادية والمعنوية وطلب الشهرة السريعة بالمشاركة في المهرجان. ثم تطرقت الى أهداف المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية فقالت مؤسسة خيرية تهتم بشئون المرأة صحيا واجتماعيا وثقافيا. واشكركم على التعاون معنا في توفير أي طلب وأي أمر يتطلب توفره من إدارة المهرجان وعلى حسن تعاملهم مع المشاركين.
أما ندى وميشيل (جاليري) فقالت: يعتبر المعرض من أهم المعارض التي تقام بمدينة جدة وهو من الاماكن المشهورة وتوصلت للمشاركة في المعرض عن طريق بعض الاصدقاء السعوديين والسعوديات ومدحهم في المعرض. وأضافت لي سبعة سنوات اقوم بالمشاركة في المعرض بمنتجات جديدة تخدم المرأة العربية في شتى المجالات وهو يتطور في كل عام الى الافضل وفيه ابتكارات كثيرة في طريقة العرض ومشاركة أكبر من الوطن العربي. وأشارت أنها اكتسبت من المعرض أمورا كثيره بزيادة نسبة المبيعات والاستفادة من المردود المعنوي الكبير. مباركة أهداف المؤسسة التي تهتم بالجانب الخيري في مساعدة الطبقة البسيطة والعاملة بالمجتمع وتثقيفهم وتدريبهم واتاحة الفرصة لهم في البحث عن مصادر رزق لهم تكون الرافد لمساعدتهم على الحياة. وقد شكرت القائمين على معرض بساط الريح الذين أتاحوا لها الفرصة في المشاركة وتعريف الجمهور بنا.
أما “يد بيد لسوريا”- قالت: اخترنا المشاركة في المعرض للترويج لمنتجات الأسر المنتجة السورية لمساعدتهم للعيش في ظل الظروف التي يعيشونها في سوريا بسبب الحروب وقد علمت بالمعرض عن وسائل التواصل الاجتماعي وتوصية بعض الاصدقاء السعوديين. فانا عضوة في معرض بساط الريح واعلم الجميع عن نشاطاته وأحب المشاركة به دوما والمعرض في تطور في كل عام وعلى مستوى عال وراق من حيث الفخامة ومستوى الزوار وهو مشرف جدا. وأضافت ان معرفة الناس من الزوار للمعرض وكسب صداقات كثيرة والتعريف بالمنتجات السورية لرفع معنويات الأسر المنتجة هو الذي استفدت به من مشاركتي بالمعرض. وأشارت إلى أن المؤسسة نعمل في العمل الخيري ومساعدة المرضى من الفقراء وتوصيل الدعم لهم من خلال المشاركة في المعرض وهذا من أسباب مشاركتي فيه. شاكرة كل القائمين على تنفيذ هذا المعرض وادعوا الله ان يجزيهم الخير والثواب.

وقالت المصممة “فوزية عبدالكريم” نائب رئيس اللجنة بغرفة البحرين “الأولى للعباءات السواريه اخترت المشاركة في المعرض للترويج بمنتجاتنا وما لمعرض بساط الريح من شهرة واسعة في الوطن العربي وهو من المعارض الواسعة الانتشار وسمعت عنه من بعض صديقاتي في جروب سيدات أعمال الخليج ومن الزميلات المشاركات فيه في الأعوام السابقة. فنحن نشارك في ا المعرض بعباءات نسائية مصنوعة السواريه تناسب المرأة العربية والمعرض أكثر من رائع وله مردود مادي كبير وخيالي للمشاركين. والمردود المعنوي هو أكبر مردود والتعرف على شخصيات راقيه وتكوين علاقات تجارية مع الجهات المشاركة في المعرض وأشادت بالخدمات المقدمة للمرضى المحتاجين داخل منازلهم من المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية ثم شكرت المنظمين للمعرض وقالت أتمنى أن أنال الفرصة للمشاركة في المرات القادمة.

وفي جناح “قفطان لالا وسلمى” قالت المشاركة إن معرض بساط الريح مشهور جدا على مستوى المعارض المتخصصة للنساء واخترت المشاركة فيه للترويج لمنتجاتي وقد توصلت للمشاركة في المعرض عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي وبعض الصديقات وأنا لأول مرة أقوم بالمشاركة فيه وأتمنى أن أقدم شيئا مختلفا للزوار والمعرض يعتبر من أفضل المعارض المقامة في الوطن العربي من حيث الإدارة والتنظيم وعلى مستوى عال من الترتيب فقد تعرفت على الناس من زوار المعرض وقمت بالتعريف بمنتجات الملابس المغربية والتواصل مع الزوار حتى بعد الانتهاء منه مشيدة بأهداف المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية التي تقدم الرعاية الصحية المنزلية للفقراء وعلاجهم وهم وسط اهليهم داخل بيوتهم ثم شكرت القائمين على إدارة المؤسسة وعلى الخدمات التي يقدمونها للفقراء والمحتاجين وخدمتهم والرعاية بهم
أما المشاركة خلود علام”لومار” فقالت: اخترنا المشاركة في معرض بساط الريح للمساهمة في مساعدة المرضى والفقراء من المحتاجين للعلاج ولنكون عنصر فعال في خدمة المجتمع وتوصلنا للمشاركة في المهرجان لمعرفتنا بأهداف وتطلعات القائمين على المهرجات من خلال انتشارهم في مواقع التواصل الاجتماعي وشهرتهم الواسعة في تنظيم المهرجانات. وهذه أول مشاركة لنا في المعرض ونتمنى من الله أن نقدم ما يرضي زوار المعرض والتعريف بمنتجاتنا والترويج لها والمعرض رائع جدا من حيث التنظيم والتجهيز وفئات الزوار من جميع الجنسيات ونهدف في المشاركة للمساهمة في تشجيع العمل الخيري وحث الناس على العمل الخيري لنساهم في رقي المجتمع ونحن سعداء جدا في المشاركة ولن تكون المرة الأخيرة. وحول معرفتها بأهداف المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية قالت: المؤسسة تقدم خدمات جليلة للمرضى من الاسر المحتاجة والمساعدة لكل الفقراء والمساكين ثم قدمت الشكر الجزيل لكل القائمين على التنظيم والترتيب والتجهيز للمعرض وقالت نتمنى المشاركة الفعلية معكم في المرات القادمة وجزاكم الله الخير والثواب.

• والمشاركين حضروا من بلدان مختلفة وجمعهم بساط الريح
حضروا من بلدان مختلفة وجمعهم بساط الريح تحت سقف واحد وبهدف واحد هو عرض الإنتاج ومشاركة المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية في دعم خدمات المرضى.

وفي وسط الزحام إلتقينا بالمشاركة “داليا الفيل” من لبنان التي قالت : يعتبر معرض بساط الريح من أشهر المعارض التي تقام في البلد ويشرف أي أحد ينال فرصه المشاركة فيه وتوصلت للمعرض عن طريق الاعلانات الدعائية في وسائل التواصل الاجتماعي وبعض الصديقات المشاركات وهذه أول مشاركة لي في المعرض ولدينا أساليب عرض جديدة نالت اعجاب الزائرات والمعرض أكثر من رائع من ناحية الترتيب ونخبة المشاركين والتنظيم والحضور والمشاركة فيه بهدف زيادة في الانتشار الخاص بنا والتعريف بمنتجاتنا والمساهمة في خدمة الأسر. موضحة ان أهم أهداف المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية تتمثل في اسعاد الأسر وتطويرهم والنهوض بمستواهم العلمي ورعايتهم طبيا وإقامة المعارض التسويقية دون النظر إلى الربح المادي ويسعدني أن أشكر جميع من قاموا بتنظيم هذا المهرجان.
أما المشاركة “منال عبيدة” من الأردن فقالت حول مشاركتها في معرض بساط الريح الثامن عشر إن المعرض عريق له 18 سنة يقام على التوالي ومهم لمؤسستنا نهر الأردن المشاركة في هذا المحفل الدولي لتعريف الزوار بمنتجاتنا ولدينا خططا تنموية ونرغب في المشاركة بها لتوسيع نشاطنا خارج الأردن وتوصلت للمشاركة عن طريق السوشال ميديا وبعض الزملاء الذين شاركوا في السنوات الماضية. وأضافت تعتبر أول مشاركة لنا في المعرض وجديدنا هو تصوير الحرف المهنية لنساء الوطن العربي وأتمنى تقديم شيء مختلف يبهر زائرات المعرض. والمعرض ذو امكانيات عالية ومتطورة في ناحية العرض بالطرق الحديثة. فنحن نسوق لمنتجاتنا ونعمل على إظهار كل شيء خاص في الأردن وتعريف العالم بثقافة الأردن وتشغيل الأيدي العاملة البسيطة. مؤكدة أن المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية تسعى لخدمة الأسرة العربية وتطوير المهارات وإعانتهم على الحياة. ثم شكرت جميع من قام بتنفيذ هذا المعرض العظيم ونتمنى المشاركة في المرات القادمة.
بينما قالت المشاركة ياسمينا من (ختم): إن المعرض هو أقوى معرض متكامل من جميع النواحي التنظيمية عالميا ومحليا ويشرف أي جهة المشاركة في المهرجان لذلك سارعنا بالمشاركة فيه وتوصلنا للمشاركة هذا العام عن طريق دعوة من قبل المنظمين للمهرجان لعلمهن بنجاحه في المرات السابقة فنحن لنا 8 سنوات ونحن نشارك في المعرض وستكون هذا المشاركة التاسعة حيث تم تطور منتجاتنا بشكل يخدم المرأة العربية والمعرض رائع جدا وهو في تطور من عام إلى آخر ونحن هنا نقوم بخدمة الاسرة العربية والرفع من الروح المعنوية للمشاركين في المعرض وأضافت أن المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية ترتقي بشأن الأسر طبيا وعلميا وثقافيا . ثم قدمت الشكر لكل من قام بالتنظيم في هذا المعرض وللجنة الإعلامية التي قامت بمجهود جبار لإظهاره في وسائل الاعلام المختلفة. ونتمنى المشاركات المتواصلة في الاعوام القادمة
وأشارت المشاركة سالي ويليام الى أنها اختارت المشاركة في المعرض حيث يعتبر من أكبر المعارض التي تقام على مستوى المنطقة ولوجود عدد كبير من الزوار من الطبقة العالية في البلد التي تساهم في المساعدات الخيرية للأسر وتم التوصل للمشاركة عن طريق الشركة المنظمة وأوضحت أن هذه السنة العاشرة في المشاركة في المعرض واضفنا منتجات جديدة لا تتوفر إلا في معرض بساط الريح والعرض ناجح ويتطور من عام الى عام والمعرض يزيد من فرصة الانتشار لمنتجاتنا ومساهمتنا في المساعدة في تطوير ومساعدة الأسر من جميع النواحي ونحن سعداء بعطاء المؤسسة الوطنية للرعاية الصحية المنزلية التي تعمل على مساعدة المرضى من الفقراء وتوصيل الدعم لهم من خلال المشاركة في الأعمال الخيرية وأشكر كل القائمين على تنفيذ هذا المعرض وأتمنى أن نكون باستمرار في المعرض.

IMG_3336 IMG_3337 IMG_3338

عن عوض المالكي

اضف رد

إلى الأعلى