الرئيسية / الحوار الفكري / بوح المـشـــــاعر / حب في القلب تلألأ .. شوق في العين تألق

حب في القلب تلألأ .. شوق في العين تألق

قطعة من الروح والفؤاد، جنة على الأرض، كرمها المولى عز وجل، وجعلها آمنة مطمئنة حتى في أشد الأوقات، وسيَر إليها رزقها من كل البلاد، وشرف ساكنيها بالمُكوث بالقرب منها، ليست معلم فقط بل أكثر بكثير من ذلك، سماع اسمها تضطرب له النبضات شوقًا إليها والحنين هل عرفتموها ؟!

 نعم .. إنها مكة الحبيبة 

مكة..  بلد الله الحرام،  البلد المعظم، كثير ممن يمكثون بجوارها لا يعرفون قيمتها، وعظم حرمانيتها، ولا أنها اشرف البقاع على وجه الأرض، فيذنبون ويتمادوا، وبعد ذلك ؛  يشكون من الهم والغم!! 

أو ليس هذا كله من ذنوبنا! 

والبعض قد يجول العالم بحثاً عن أكثر الأماكن جمالاً وسعادةً وينسى أنه في مركزها، ورغم ذلك كله جميعنا ندعوا في جوف الليل أن يكتب الله لنا فيها الحياة والموت. 

فلا أحد ممن جلس فيها ولم يكتب الله له البقاء استراح في بلدٍ آخر، فمن يذق طعم الراحة والسعادة والطمأنينة والأمن والأمان لا يرضى بأقل مما عاش فيه .

بكة.. بدعوة واحدة من نبينا إبراهيم عليه السلام أصبح يتوافد عليها المسلمون من شتى بقاع الأرض والشوق يتغلغل في قلوبهم والحنين إليها يزداد مع مرور الزمان والدموع والدعاء لزيارتها يزدادان كذلك.

 

مكة.. كما أراها أنا.. هي عشق الجوارح، ومعزوفة الفؤادِ المفضلة، هي عشق الحبيب؛ هي الدواء لكل داء، والفرح لكل حزن،  والفرج لكل ضيق، هي الأُنس والكثير مما لا تكفي حروف العربية لوصفه، فالصمت في حرمِ الجمالِ جمالُ.

 

ومهما كتبت لن أنتهي، سينتهي كل الورق والأحبار وأنا لم أكتب ما يوفيها حقها، ولن اصل لوصف مكانتها في قلوبنا جميعاً، ولكن ؛ كل ما بايدينا أن نفعله هو المحافظة عليها، والعطاء على قدر المستطاع، وقبل ذلك كله شكر الله، أليس بالشكرِ تدومُ النعم؟

 

أسأل المولى عز وجل أن يحفظ مكة وأهلها وأن يرزق كل مشتاقٍ زيارتها وأن يديمها نعمة علينا،

لا حرمني الله وإياكم سكناها.

 

بقلم :-

أنفال عادل العايدي

عن فرح

2 تعليقات

  1. جميله كلماتك يا ذات القلم الفاتن ??

  2. خير من قال عن مكة كلمات رائعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى